آشور

 

الشاعر : تغلت شيمون
28-5-2006

رسمتكِ يا آشور رسمتكِ ليبعد عنكِ القهر و النسيانْ

رسمتك يا آشور ليقوى فيكِ الجمال والبنيانْ 

آشور التي أعطتْ العلم و الفن للأرض و الإنسانْ

أهكذا نرد جميلكِ بكتم النفسِ و الحرمانْ

ما هذه الدنيا يا ربّي مليئة بالكرهِ و الطغيانْ

شعب أعطى الحضارة و الحكمة باللغة و اللسانْ

و شعب أخذ مكانه بالنهب و القتل و سحب أوردة الحب بالأسنان

أهذا جزاءكَ يا آشور ؟!   أهذا جزاءك يا نادان ؟!

بحسد و حقد بعض الشعوب ولا بأمر السلطانْ

و بعد كل ما فعلتهِ لرقي و تطور كل إنسانْ

يلقون بكِ في دهاليز الموت و النسيانْ

ستبكي عيني وعين كل قارئ حنّانْ

على اسمكِ حتى يغير هذه الدنيا ملكنا الديان .


 

Created by Osidesign Copyright © 2008 AGC Media. All Rights Reserved