Home English بيانات المؤتمر ܐܫܘܪܝܐ اتصل بنا جريدة آشوريون


بوش يأسف بشدة على معلومات المخابرات الخاطئة عن العراق

1.12.2008

واشنطن (رويترز) - ذكر الرئيس الامريكي جورج بوش ان اشد ما يؤسفه في فترة رئاسته هو معلومات المخابرات الخاطئة بان العراق كان يمتلك اسلحة دمار شامل.

وقال في مقابلة مع شبكة (ايه.بي.سي) اذيعت يوم الاثنين انه لم يكن مستعدا للحرب عندما دخل البيت الابيض.

ويغادر بوش البيت الابيض يوم 20 يناير كانون الثاني مصحوبا بنسبة تأييد شعبي قياسية الانخفاض تقريبا وهذا يرجع في جانب منه الى حرب العراق التي لا تحظى بتأييد والتي اطاحت بالزعيم العراقي صدام حسين بعد الغزو الذي قادته الولايات المتحدة في مارس اذار عام 2003. وحصدت حرب العراق أرواح اكثر من 4200 جندي امريكي.

وقال بوش "اشد ما يؤسفني في فترة الرئاسة هو اخفاق المخابرات في العراق. كثير من الاشخاص جازفوا بسمعتهم وقالوا ان اسلحة الدمار الشامل تمثل سببا لازالة صدام حسين."

لكنه رفض التكهن بشأن احتمال خوضه الحرب لو ان المخابرات قد ذكرت ان العراق لا يمتلك اسلحة دمار شامل.

وقال بوش بحسب مقتطفات من مقابلة اجرتها (ايه.بي.سي) في الاونة الاخيرة في كامب ديفيد "هذا سؤال شيق. هذا اعادة للماضي لا يمكنني القيام بها."

وبينما يستعد بوش لتسليم حربي العراق وافغانستان الى خليفته الرئيس المنتخب باراك اوباما يقول انه لم يكن مستعدا بحال لان يخوض حربا عندما دخل البيت الابيض.

وقال بوش "اعتقد انني لم اكن مستعدا للحرب. بمعنى اخر لم اخض حملتي الانتخابية ولم اقل.. من فضلكم انتخبوني فسوف استطيع شن هجوم."

واضاف "لم اكن اتوقع حربا."

وقال انه لو سحب القوات الامريكية من العراق قبل الوقت المناسب لكان هذا تنازلا عن مبادئه.

واضاف "كان مطلبا عسيرا وبخاصة لان كثيرين من الناس كانوا ينصحونني بالخروج او الانسحاب من العراق."

ويوجد 146 الف جندي امريكي في العراق و32 الفا في افغانستان.

وقال بوش في شهوره الاخيرة في البيت الابيض انه كان مطالبا باتخاذ اجراء جريء تجاه الازمة المالية لتفادي كساد كبير اخر.

وسئل ما اذا كان مما يخيفه ان المبادرات التي إتخذتها الحكومة لمواجهة الازمة المالية وصلت الى 7.5 تريليون دولار اي نحو نصف قيمة الاقتصاد الامريكي.

قال بوش "ما كان يخيفني ليس هو عدم تحريك ساكن وهو ما كان سيؤدي الى انهيار مالي كبير والى سيناريو يمكن تصوره لكساد اكبر من الكساد الكبير."

وقال لشبكة (ايه. بي. سي) "ساترك الرئاسة مرفوع الرأس







Created by Osidesign Copyright © 2008 AGC Media. All Rights Reserved