لجنة الانتخابات تناقش مقترح دي مستورا بخصوص كركوك

11.9.2008


الجيران - وكالات - بغداد - قال النائب محما خليل عن كتلة التحالف الكردستاني إن اللجنة المشكلة لمناقشة قانون انتخابات مجالس المحافظات اجتمعت الخميس لدراسة مقترح ممثل الأمين العام للأمم المتحدة ستيفان دي مستورا القاضي بتأجيل الانتخابات في مدينة كركوك لمدة ستة أشهر.

وأضاف خليل للصحافة أن "اللجنة التي تشكلت أمس الأربعاء مازالت مجتمعة لمناقشة تقرير دي مستورا، وان جميع الأطراف السياسية جادة من اجل التوصل إلى صيغة نهائية لقانون الانتخابات".
وكانت هيئة رئاسة مجلس النواب شكلت امس الأربعاء لجنة برئاسة رئيس المجلس محمود المشهداني ونائبه خالد العطية من اجل ايجاد ضمانات وسقوف زمنية لانتخابات محافظة كركوك، ومن المقرر ان تقدم تقريرها خلال اسبوع واحد.
وكان دي مستورا قدم مؤخرا مقترحا يقضي بتأجيل انتخابات مدينة كركوك لمدة ستة أشهر أخرى لغاية ايجاد حل توافقي للإنتخابات.
وتنص الفقرة 24 من قانون انتخاب مجالس المحافظات والتي تناولت الوضع في محافظة كركوك، تأجيل الانتخابات في المحافظة مدة ستة أشهر، مع ضرورة أن تكون القرارات في مجلس محافظة كركوك خلال مدة التأجيل بالتوافق بين المكونات الثلاث الرئيسية "عرب – كرد – تركمان"، على أن يتم تقاسم السلطة بينهم بنسبة 32% لكل مكون، فيما تعطى نسبة 4% للمسيحيين.
وصادق مجلس النواب على قانون انتخابات مجالس المحافظات والأقضية والنواحي، في 22 تموز يوليو الماضي، وقد أثارت المصادقة على القانون ردود أفعال غاضبة لاسيما لدى الأكراد الذين اعتبروا الطريقة التي تم بها تمريره في البرلمان بمثابة "انقلاب على الدستور" وهددوا باستخدام "الفيتو" الذي يتيحه الدستور العراقي لمجلس الرئاسة الذي يترأسه الطالباني (كردي) لنقض القانون وإعادته إلى مجلس النواب.
وقد نقض مجلس الرئاسة رئيس الجمهورية ونائبه عادل عبد المهدي القانون ليعود إلى البرلمان الذي عقد أكثر من جلسة استثنائية، لم يتمكن خلالها من التوصل إلى صيغة توافقية ترضي جميع الأطراف ذات العلاقة، مما اضطر رئيس المجلس محمود المشهداني إلى رفع الجلسة الاستثنائية التي عقدت بتاريخ 6 آب أغسطس الماضي، بعد الاتفاق على تشكيل لجنة من رؤساء الكتل البرلمانية، لإيجاد صيغة توافقية لقانون انتخابات مجالس المحافظات.
وكان سبب عدم التصويت على القانون هو المادة 24 من القانون الخاصة بالوضع في كركوك، والتي لم يتم التوصل إلى صيغ توافقية بشأنها حتى الآن.


Created by Osidesign Copyright © 2008 AGC Media. All Rights Reserved