برلماني من نينوى يتهم البيشمركة بتطويق وتكريد مناطق الموصل

 

2.9.2009

وكالات - بغداد - اتهم برلماني من محافظة نينوى، الثلاثاء، قوات  (البيشمركة) بمحاولة "تكريد" بعض مناطق مدينة الموصل من خلال تواجدها في هذه المناطق،  . وقال اسامة النجيفي إن "فرقة عسكرية تابعة لقوات البيشمركة تتكون من ثلاثة الوية دخلت قبل يومين مدينة الموصل واتخذت مواقع في المناطق الشرقية منها و بدأت بممارسة الضغوط على السكان والهدف من وراء ذلك محاولة تكريدهم".
واشار النجيفي، الذي ينتمي الى القائمة العراقية التي تشغل 20 مقعدا في مجلس النواب، إلى أن "البيشمركة دخلوا الى الموصل دون موافقة الحكومة وبدأ الاهالي يشعرون بنوع من القلق جراء تواجد هذه المليشيات المسلحة على اراضيهم"، لذا "اتصلنا برئيس الوزراء واطلعناه على حقيقة مايجري ووعدنا باتخاذ اجراءات رادعة".
وبين أن "تحركا فعليا بدأ على الأرض تمثل بطلب القوات الامريكية من قيادات البيشمركة للخروج من الموصل"، مستدركا بالقول "لا نعلم اذا خرج البيشمركة من الموصل ام لا، الا اننا نعلم يقينا بان الحدود مفتوحة وهم يتحركون كيفما شاؤا".
وخلص النائب البرلماني الى القول بأنه "لا يوجد في مناطق الموصل اي دور للسلطة المركزية وعلى الحكومة ان تلتفت الى الامر".

 

 

 

Created by Osidesign Copyright © 2008 AGC Media. All Rights Reserved