اكذوبة ديمقراطية الزعامات الكردية 

 ادورد اوراها

 

يبدو ان القيادات الكردية تؤكد كل يوم ارتباطها بارثها المبني على قيم ومفاهيم قطاع الطرق و تحاول و تعمل من اجل اسقاط تلك القيم على واقعها وسلوكها السياسي و تسعى لادماج تلك البنية المفاهيمية المشوهة في الية عملها السلطوي الغاصب على ارض اشور في شمال العراق المسمى (كر...) زورا وبهتانا و تجنيا على حقائق التاريخ, بل انها وسعت الية عملها القائمة على الديكتاتورية ومدت اذرعها لتصل الى مناطق تقع خارج حدود سلطتها التي اشترتها في سوق بيع وشراء العراق و مقدرات اهله الذي تديره الحومة القائمة في بغداد, وما حصل من اعتقال للكاتب جوني خوشابا مؤخرا ما هو الا مثال على نمطية سائدة في سلوك هذه القيادات فعملية الاعتقال هذه جائت ضمن سياقات متبعة للتعامل مع كل سلوك نقدي موجه الى هذه القيادات التي ما زالت تتخذ من اعراف قطاع الطرق المتوارثة لديها و التي تشكل العمود الفقري لنظرياتها النضالية منهجا للتعامل مع مفردات الواقع, فحرية الراي المهدورة على يد القيادات الكردية ليست سوى جزء من منظومة ضخمة من عمليات التكريد والصهر القومي والقهر و مصادرة الحريات التي لا بد ان يكون مُخرجها النهائي مجتمع مقهور خاضغ لسلطة شوفينية غاصبة تحتل الارض وتضطهد الانسان, ومن هنا اهمية كشف وتوضيح مدى صميمية الديكتاتورية في بنيوية هذه القيادات ومنهجها وسلوكها من اجل الوصول الى الصورة الحقيقية لواقع ما يجري على الارض العراقية و ما يتم غض الطرف عنه من قبل الاطراف العراقية المستفيدة من الصمت المتبادل بين بعضها البعض عن ما يرتكبونه بحق العراق و العراقيين.

 

ان حرية الكلمة والصحافة تشكل جزءا اساسيا من قيام المجتمع المتطور ديمقراطيا ولكن على ما يبدو ان هذا يخفى على الزعامات الكردية اذ نجد رموزها تتغنى بالديمقراطية التي حققوها حسب قولهم , في الوقت الذي يشكل الجسم الصحافي و الصحفيين هدفا دائما لعمليات التنكيل و الاعتقال التي تقوم بها عصاباتهم و نجد المنظمات المعنية تؤكد ذلك اذ ورد في تقرير لمنظمة مراسلون بلا حدود ما نصه : يزداد عدد القيود المفروضة على الصحافيين في منطقة كر... التي لا تزال تعتبر حتى الآن ملاذاً للسلام والأمن بالنسبة إلى الصحافة. إلا أن السلطات الإقليمية تحججت بالمواجهات الحالية القائمة بين الجيش التركي ومتمرّدي حزب العمال الكردستاني اللاجئين في العراق للحد من تنقلات الصحافيين وإعاقة عملهم.

---1 وذكّر التقرير باعتقالات تعسفية واعتداءات طالت صحفيين محليين في الاقليم.

 ---2 وفي السياق ذاته فان الامم المتحدة وفي تقرير لها ذكرت الصحافيين العاملين في المناطق الخاضعة للاحزاب الكردية يتعرضون للاعتقال والتحرش بسبب تناولهم الفساد في السلطة وتدني الخدمات فجاء في التقرير ان السلطات الكردية : واصلت تعريض الصحفيين للتحرش والاعتقال والاجراءات القانونية لتغطيتهم فساد الحكومة أو تدني مستوى الخدمات العامة أو غيرها من قضايا المصلحة العامة.

 ---3و الامثلة على ما سبق ذكره تكثر من ان تحصى و نورد بعضها اذ لا يسع مقالة قصيرة ان تستوعب مجمل التجاوزات التي تمارسها وبشكل منظم العصابات الكردية على حرية العمل الصحفي ومن هذه الامثلة:

... بتاريخ نيسان 2007 قامت ما تعرف بـ( قوات الامن فى اقليم كر...) بمداهمة مكتب قناة الفيحاء في مدينة السليمانية دون صدرو اى امر قضائي وقامت بالاعتداء بالضرب على بعض العاملين في المكتب و اعتقلتهم لمدة اربعة وعشرين ساعة من دون مبرر قانوني .

 ---4 قيام قوات الأمن في مدينة السليمانية باعتقال رئيس تحرير مجلة( لفين) أحمد ميرة، في أعقاب نشر المجلة لمقال حول تداعيات وعكة صحية تعرض لها رئيس الجمهورية جلال الطالباني.

 ---5 اعتقال الصحفي فيصل عباس غزالة اواخر عام 2007.

 ---6ومؤخرا كان الدور على السيد جوني خوشابا.

من جانب اخر و بعيدا عن هموم العاملين في مهنة المتاعب فان تقريرا للامم المتحدة اشار الى القلق تجاه ما تمارسه العصابات التي تتسلط على شمال العراق ,من عمليات احتجاز تعسفي ومن حقيقة ان المئات يظلون قيد الاحتجاز لفترات طويلة دون توجيه اي تهم اليهم ودون عرضهم على قاضي تحقيق. بل ان الاحتجاز في العديد من الحالات يتم بدون اوامر قضائية و من دون اعطاء المحتجز الفرصة للطعن في شرعية احتجازه.

 ---7ان ما سقناه من امثلة و تقاريرهو نزر يسيرمن الواقع المر الذي تفرضه القيادات الكردية في شمال العراق وهو ما برز للعيان و ما خفي كان اعظم وهذا امر ليس بالغريب اذا ما استوعبنا الخلفية الفكرية التي تقوم عليها هذه الممارسات فهي نابعة من ايمان القائمين عليها وبها باسس ومبادئ العنف تجاه الاخر , و الاخر هنا يشمل كل من ينقد او يعترض او لا ينصهر في بوتقة الطموحات والتطلعات الشوفينية, وما يدمي القلب حقا هوصمت اقطاب العملية السياسية في العراق لا بل و اسهامهم في محاولة تجميل الوجه القبيح للممارسات العنصرية الجارية في شمال الوطن كل ذلك على خلفية المساومات التي دائما ما يكون ضحيتها المواطن العراقي .  

 

المصادر:

 

1- تدهور وضع حرية الصحافة في كر.... . موقع الشبكة العربية لمعلومات حقوق الانسان. بتاريخ 27/12/2007 .

 

2- موقع الاتحاد العام لعمال العراق , بتاريخ 13/2/2008.

 

3- انتهاكات حرية الصحافة في كر... عودة لطغيان السلطة, شبكة النبأ المعلوماتية بتاريخ 27/4/2007.

 

4- موقع الاتحاد العام لعمال العراق , حزيران 2007.

 

5- انتهاكات حرية الصحافة في كر... عودة لطغيان السلطة, شبكة النبأ المعلوماتية بتاريخ 27/4/2007.

 

6- تدهور وضع حرية الصحافة في كر.... . موقع الشبكة العربية لمعلومات حقوق الانسان. بتاريخ 27/12/2007.

 

7- انتهاكات حرية الصحافة في كر... عودة لطغيان السلطة, شبكة النبأ المعلوماتية بتاريخ 27/4/2007

 

Created by Osidesign Copyright © 2008 AGC Media. All Rights Reserved