Home

English

بيانات المؤتمر

ܐܫܘܪܝܐ

Archive

اتصل بنا

جريدة آشوريون

 

المؤتمر الاشوري العام يبعث برسالة الى رئيس وفد البرلمان الاوربي للعلاقات مع العراق ينتقد

 فيها تصريحاته الاخيرة بخصوص ازمة الانبار

 

بعث المؤتمر الاشوري العام برسالة الى السيد ستروان ستيفنسون انتقد فيها تصريحاته الاخيرة بخصوص ازمة الانبار.

 ويمكن الاطلاع على تصريحه على الرابط التالي:

http://www.struanstevenson.com/media/news-release/genocide_of_iraqs_sunni_population_likely_warns_scots_mep/

وادناه نورد الترجمة العربية لرسالة المؤتمر الاشوري العام الى السيد ستيفنسون:

  

2014 / 2 / 10

 

ستروان ستيفنسون رئيس وفد البرلمان الاوربي للعلاقات مع العراق

البرلمان الاوربي

 

فخامتكم

 

نحن أنصار و أعضاء و قيادة المؤتمر الآشوري العام نود أن نعرب عن عميق مخاوفنا بشأن النهج الانتقائي لبعثة البرلمان الأوروبي للعلاقات مع العراق في مقاربة الامور في البلاد.

في تصريح صحفي  بتاريخ 7 يناير 2014 ، اشرتم الى وقوع  إبادة جماعية في العراق ضد السكان السنة في البلاد، و نحن اذ  نعلن ارتياحنا لرصدكم الدقيق والذي يمكن استشعاره من تصريحكم الصحفي, فاننا نود لفت انتباهكم الى كون عملية تطهير عرقي و إبادة جماعية قد حدثت بالفعل ضد شريحة الآشوريين المسيحيين من سكان العراق ،  الشريحة التي تشكل السكان الأصليين للبلاد.

نحن نستغرب النهج الطائفي للبعثة تجاه الوضع العراقي ، في وقت الحاجة لصوت يعزز الوحدة والتضامن العراقيين.

  ان الصراع الحالي بين القوات الحكومية من جهة، و الجماعات القبلية المسلحة و المتشددين الاسلاميين المتطرفين هو حرب مسلحة و كلا الطرفين يرتكبون أعمال العنف المسلحة ، بينما كانت الإبادة الجماعية ضد الشعب الآشوري المسيحي في العراق حربا تشن ضد  سكان عزل من السلاح في ظل صمت مريب من المسؤولين و الحكومة العراقية ورافق هذا الصمت المخزي تواطؤ من المجتمع الدولي متمثلا  في صمته .

لقد أدى هذا التطهير العرقي الى فرار أكثر من سبعين في المئة من الآشوريين المسيحيين من وطنهم وقد  لجأوا إلى البلدان في جميع أنحاء العالم ، كما ادى الى الآلاف من الشهداء.

أخيرا نود أن نعرب عن آمالنا في  مواقف أكثر عدلا و إنسانية من بعثتكم لتؤمن مساعدة السكان العراقيين للحفاظ على وجودهم في وطنهم .

ونحن نتطلع الى ردكم.

 

 

المؤتمر الاشوري العام

 

 

Created by Osidesign Copyright © 2008-2009 AGC Media. All Rights Reserved