Home

English

بيانات المؤتمر

ܐܫܘܪܝܐ

Archive

اتصل بنا

جريدة آشوريون

المؤتمر الاشوري العام يشارك في قداس احياء ذكرى يوم الشهيد الاشوري المقام في سميل

 

 

شارك وفد من المؤتمر الاشوري العام ضم كلاً من (السيد ايشايا ايشو والسيد مارتن اوشانا والسيد اويقم)  في القداس الذي اقامته كنيسة المشرق الاشورية بمناسبة يوم الشهيد الاشوري والمصادف السابع من اب  في قضاء سميل ،حيث تراس القداس سيادة المطران مار كيوركيس صليوا  مطران العراق وروسيا والوكيل البطريركي في العراق وبحضور نيافة الاسقف مار اسحق اسقف دهوك  وعدد من الاباء الكهنة والشمامسة وجمع غفير من ابناء شعبنا الاشوري. والقى المطران صليوا كلمة بالمناسبة تناول  فيها مأثر شهداء سميل والعبر والمواقف التي يجب التحلي بها مؤكدا على ضرورة توحيد الصفوف والتكاتف من اجل احقاق حقوقنا  القومية ايفاءاً منا لشهداء سميل.                                                                                                

بعدها توجها الحضور مشياً على الاقدام نحو المكان الذي ارتكبت فيها المذبحة عام 1933  والتي راح ضحيتها قرابة 5000 الف شخص من ابناء شعبنا العزل، كما توجها المشاركين نحو تل سميلي ( المكان الذي دفن فيه الشهداء)، واستذكر كلاً من المطارنة ماركوركيس صليو و مار توما والاسقف ماراسحق معاني الشهادة والتضحية والقوا كلمات معبرة في تأبين شهدائنا الابطال.  

 

وجديراً بالذكر بان يوم الشهيد الاشوري هو اليوم الذي يحتفي ويستذكر فيه ابناء شعبنا الاشوري في مشارق الدنيا ومغاربها المذبحة التي ارتكبت  ضد اناس مسالمين وعزل(الاطفال والنساء والشباب والشيوخ) من اهالي سميلي وما يجاورها، وبدم بارد بعد ان وجه الجيش العراقي بقيادة  المجرم بكر صدقي انذاك سلاحه ضد ابناء شعبنا بدلاً من ان يكون حامياً له، فقتل وشرد الالف من المواطنين  ولايزال عدد كبير منهم قاطنين ضفاف نهر الخابور في سوريا .                                                  

وتعتبر مذبحة سميلي اول مذبحة واول عملية أبادة جماعية شهدها العراق مما يجعلها وصمة عار في تاريخ العراق السياسي فهنيأ لكم الشهادة يا من رفعتم اسم امتكم عالياً.

 

المؤتمر الاشوري العام

Created by Osidesign Copyright © 2008-2009 AGC Media. All Rights Reserved